افتتاح معرض (فيفا - تيك) للابتكار في المجال الرقمي بمشاركة المغرب
اكد وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، مولاي حفيظ العلمي، ان مشاركة المغرب في معرض (فيفا –تيك) الذي يعد ملتقى هاما للابتكار في المجال الرقمي

سيتيح للمقاولات المغربية الناشئة في القطاع الرقمي ، تبني افكارا جديدة من اجل التموقع بشكل جيد.

واضاف السيد العلمي أن هذا المعرض يعد ملتقى للتكنولوجيا والمستثمرين، ولتقاسم الافكار، مشيرا الى انه يعرف مشاركة شباب مبتكر من مستوى عال.

وقال ان الامر يتعلق بارضية حافلة بالعديد من الافكار بالنسبة للمقاولين الناشئين، مبرزا ان المغرب يشارك في هذا الحدث برواق هام بهدف تمكين وكالة التنمية الرقمية من افكار تتيح وضع ارضيات للمقاولين المغاربة الناشئين تفسح لهم الطريق للتموقع بشكل جيد.

واكد السيد العلمي الذي يقود وفدا مغربيا هاما في هذا المعرض ، ان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، تحدوه ارادة قوية في ان ينخرط الشباب المغربي بشكل تام في جيله الرقمي، المتجذر بشكل كامل في العالم.

ويسلط المعرض الذي تشارك فيه الاف الشركات الناشئة من عدة بلدان ، 16 منها من المغرب، الضوء على المقاولات الافريقية الناشئة، وضمنها نحو مائة شركة ممثلة بشكل رسمي ،من عدة بلدان من بينها المغرب وجنوب افريقيا ورواندا، وتونس ونيجيريا.

وتهدف المشاركة المغربية الاولى من نوعها في هذا الحدث ،والمؤطرة بشكل مشترك بين وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الرقمي ، ووكالة التنمية الرقمية، والوكالة الوطنية لتقنين الاتصالات، الى تقديم النظام البيئي التقني المغربي، والعمل على تموقعه في المشهد الدولي للابتكار التكنولوجي لدى المستثمرين وكبار صناع القرار في العالم.

ويشكل جناح المغرب في الدورة الثالثة لهذا المعرض، والذي تم افتتاحه اليوم من قبل السيد العلمي، بحضور سفير المغرب بفرنسا ، شكيب بنموسى، وعدة شخصيات، واجهة لمشاريع مقاولات ناشئة خاصة في مجالات تكنولوجيا الصحة، وتكنولوجيا الفلاحة، والتكنولوجيا الخضراء، وتكنولوجيا الحكامة.

ويعتبر المعرض فرصة بالنسبة للمقاولات المغربية الناشئة، التي تم اختيارها للمشاركة في هذا الملتقى الهام، من اجل تقديم ابتكاراتها، والتبادل مع الفاعلين في القطاع، ونسج علاقات مع المستثمرين والمجموعات الكبرى المشاركة.

ويتوقع ان تستقطب هذه التظاهرة الدولية نحو 80 الف زائر يوم السبت المقبل.