ناصر بوريطة .. لن نسمح لهولندا بالتدخل في شؤوننا الداخلية
قال وزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، إن الأحكام الصادرة في حق معتقلي "حراك الريف" شمال البلاد "قضية داخلية"، مشددا على أن بلاده "لن تسمح لهولندا بالتدخل في شؤووها"، وفق تصريحات لصحيفة مغربية خاصة.

وقبل أيام، أدلى وزير الخارجية الهولندي، ستيفن بلوك، بتصريحات في البرلمان الهولندي، جوابا على سؤال متعلق بـ"حراك الريف"، حذر فيها المهاجرين المغاربة الحاملين للجنسية الهولندية من السفر إلى منطقة الريف، عقب الأحكام القضائية التي صدرت بحق قادة الحراك وأكثر من 50 ناشطا، والتي تراوحت بين 20 عاما سجنا نافذا وسنة واحدة.

وفي تصريحه لصحيفة "المساء" في عددها اليوم، قال بوريطة إن "الرباط بالفعل استدعت السفيرة الهولندية عقب تصريحات جاءت جوابا على سؤال طرحه أحد البرلمانيين".

وأضاف: "في الزيارة السابقة التي أجراها وزير الخارجية الهولندي للمغرب قلت في ندوة صحفية معه بعبارة واضحة إن قضية حراك الريف شأن داخلي محض، لكننا فوجئنا بتصريحاته الأخيرة".