سائقوا  سيارات الأجرة يتوعدون بمسيرات ووقفات احتجاجية مع استمرار الوضع الكارثي للقطاع
مرة اخرى يحتج مهنيوا قطاع الصنف الثاني لسيارات الأجرة الكبيرة بالدار البيضاء،صباح أمس الاربعاء 07 فبراير 2018، وذلك بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مقر الولاية، استجابة لدعوة صادرة عن المكتب النقابي المحلي لسيارات الأجرة.

وبالموازاة مع الوضع الكارثي الذي يعيشه القطاع ساهم تنصل المتدخلين فيالملف وحجز العشرات من سيارات الاجرة بسبب ما تقول عنه السلطات في مجموع تراب عمالة النواصر عدم قانونية تقديم الخدمة بالمسالك الطرقية التي تنتمي للعمالة .

وقال عبد الهادي صماد الكاتب العام للاتحاد الوطني لسيارات الأجرة المنضوي تحتلواء الاتحاد العام للمقاولات والمهن في تصريح لراديو بلوس ان ان ما زاد في احتجاجالمهنيين حجز جميع الطاكسيات التي تشتغل بعمالة النواصر بصفة عامة سواء من طريق ازمور او طريق مديونة او بسكورة ويتم توجيهها الى المحجز البلدي مضيفا ان الملف  سيتم معالجته مع والي جهة الدارالبيضاء سطات وقد سلطنا الضوء على هاته المشاكل في احد الاجتماعات مع   الكاتبالعام لولاية الجهة ووعدهم باجتماع لبحث حلول ناجعة لهذه القضية  وأكد المتحدث انه مادام السلطة تحجز سياراتارباب الطاكسيات فان الاشكال الاحتجاجية ستتطور في القريب العاجل حيث سينتقل المحتجون من المحطات العاملة بالمدار الى مسيرات ووقفات كبرى لإيصال اصواتهم الى المسؤولين يقول المتحدث .